مجلس المستشارين يرفض قراءة الفاتحة على أرواح ضحايا “فاجعة أكادير”

مجلس المستشارين يرفض قراءة الفاتحة على أرواح ضحايا “فاجعة أكادير”

2019-05-01T10:57:56+01:00
2019-05-01T11:08:50+01:00
يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ شهرين يوم 1 مايو 2019

رفض مجلس المستشارين أمس الثلاثاء، قراءة الفاتحة ترحما على ضحايا حادثة انقلاب حافلة لنقل العاملات في وحدة لتصبير السمك بمنطقة أنزا شمال أكادير، والتي أودت بحياة سيدتين وإصابة 26 أخريات.

واحتج فريق الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمجلس المستشارين، زوال الثلاثاء، في وجه رئيس الجلسة العمومية للمجلس، الذي رفض تلاوة الفاتحة على أرواح ضحايا الحادثة المفجعة.

وقالت تقارير صحفية وطنية إن رئيس الجلسة طلب من المستشارين البرلمانيين في بداية الجلسة قراءة الفاتحة ترحماً على البرلماني السابق عن حزب التقدم و الإشتراكية العربي خربوش ، دون تلاوتها على ضحايا فاجعة انقلاب حافلة لنقل العاملات بمدينة أكادير.

وتساءل فريق الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالمجلس عن سبب عدم تلاوة الفاتحة على ضحايا الحادث كما تليت على روح المستشار البرلماني السابق وهو ما رفضه رئيس الجلسة، معللا رفضه بكونها “غير مدرجة في تسيير الجلسة”.

وكانت السلطات المحلية لعمالة أكادير – إداوتنان قد أكدت أن شخصين لقيا مصرعهما فيما أصيب 26 آخرون، من بينهم 4 إصابات بليغة، على إثر حادثة سير نجمت عن انقلاب حافلة لنقل عاملات وعمال إحدى وحدات تصبير السمك.

هذا وقد تم فتح بحث من طرف السلطات المعنية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات الحادث الأليم.

وأعقب الحادث احتجاج العشرات من العاملات اللواتي يشتغلن بوحدات تصبير السمك بمنطقة أنزا شمال أكادير، صباح الثلاثاء، بمسرح وقوع الحادث، للاحتجاج على الحادث المأساوي وظروف نقل العمال و العاملات.

كلمات دليلية
رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.