أحيي عاليا منير أكادير tv على على مساندتها وغيرتها على الفعل المسرحيبأكادير. بمثل هذه المؤازرة نزداد تقة المستقبل وببعضنا البعض. وأكبر ريح للمسرحيين في اتحادهم لطي صفحة التهالك والتسابق نحو الامتيازات الرخيصة…فحداري ثم حداري مجددا من تكريس قيم الانتهزية الأنانية والفردانية ووفق الله الجميع