مهرجان تيميثار بأكادير .. سوء تنظيم وفوضى عارمة عنوان السهرة الإفتتاحية

مهرجان تيميثار بأكادير .. سوء تنظيم وفوضى عارمة عنوان السهرة الإفتتاحية

2017-07-06T12:15:16+01:00
2017-07-06T12:17:00+01:00
يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ سنتين يوم 6 يوليو 2017

أكادير تيفي

شهدت السهرة الإفتتاحية لمهرجان تيميثار في دورته الرابعة عشر التي انطلقت ليلة أمس بساحة الأمل حالة من الفوضى العارمة ، خاصة في المكان المخصص لرجال الإعلام والصحافة ،إثر ظهور أشخاص غرباء يحملون على صدورهم شارات الصحافة ولا تربطهم أية صلة بمهنة المتاعب لا من قريب أو بعيد.

وما يثير الإستغراب أكثر هو تسرب هذا الكم الهائل وتسابقهم أمام المنصة وتسببهم في فوضى عارمة ،حيث يظن المرء أنه يوم الحشر ،فالكل يريد الظفر بمكان له في الواجهة الأمامية  وهو ما أثار إنتباه العديد من المهتمين والزملاء الصحفيين الذين إستنكاروا بشدة تواجد هذا الكم الهائل من المرتزقة والمتطفلين على الميدان الإعلامي والذين تمكنوا من الحصول على شارة الصحافة بشكل يثير الكثير من علامات الإستفهام حول من قام بتزويدهم بها بالرغم من أنهم بعيدين تمام البعد عن المجال الإعلاميةوحرمان بعض المواقع المحلية من حق الحضور لفعاليات المهرجان كماهو الشأن بالنسبة لموقع”الدراركة بريس” الذي تم إقصائه من الحصول على هذه الشارة .

وعلاقة بهذه الفوضى نشر الصحفي والمدون عبد الله بيداح تدوينة مثيرة على حسابه الفيسبوكي وقال فيها: 

يبدوا أن القائمين على الشأن التنظيمي للعلاقة الصحافية لا زالوا لم يستوعبوا الأهمية التي يشكلها الاعلام في مواكبة أي حدث والدليل أن الساعات الأولى من مهرجان تميتار شهدت منصة الأمل فيضان من أجناس البشرية تعلق على صدورها بادج الصحافة والصحافة بريئة منها، أشخاص … لا يحملون صفة يمكن قبولها كصاحفي فماذا وقع ياترى؟ هل الصحافة حائط قصير يسهل القفز عليه؟

أخبارنا المغربية:أحمد الهلالي

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.