مغربي شاهد على الهجوم الإرهابي في مسجدين بنيوزلاندا.. يحكي ما وقع

مغربي شاهد على الهجوم الإرهابي في مسجدين بنيوزلاندا.. يحكي ما وقع

أكادير تيفي
نشرت منذ أسبوعين يوم 15 مارس 2019

مغربي شاهد على الهجوم الإرهابي على مسجدين بنيوزلاندا يحكي ما وقع

أكد مسؤول بتمثيلية السفارة المغربية بنيوزلاندا في تصريح صحفي أنه لا وجود للمغاربة ضمن ضحايا حادث الهجوم الإرهابي الذي وقع صباح يومه الجمعة بمسجدين في مدينة كرايست تشيرتش، وهو الحادث الذي أسفر عن مقتل 49 شخصا وإصابة نحو خمسين شخصا بينهم أطفال.

وحكى أحد المواطنين المغاربة المقيمين بنيوزيلاندا في تصريح صحفي كيف كان شاهدا على  إحدى عمليات إطلاق النار المميتة التي استهدفت مسجدين، اليوم الجمعة 15 مارس، خلال صلاة الجمعة في مدينة كريستشيرتش، جنوب نيوزيلندا.

وقال طالب الدوكتوراه المغربي، “عندما وصلت إلى مسجد النور، وبينما كنت أحاول ركن سيارتي، سمعت عدة طلقات نارية ورأيت حشدًا من الناس يركضون في كل مكان”.

وواصل بوراي، الذي كان لا يزال في حالة صدمة، قائلا “لقد تركت زوجتي للتو أمام المسجد لإيجاد مكان في موقف السيارات، وقد اختبأت لأكثر من ساعة في مبنى بالقرب من المسجد”.

وأكد الطالب الشاب، الذي يعيش في كريستشيرتش منذ شتنبر 2017 “كان الصراخ يملأ المكان، لقد كان الأمر بمثابة كابوس”.

وأضاف بوراي “بعد فترة، بدأت الشرطة تصل”، مشيرا إلى أنها انتشرت في محيط المسجد لإلقاء القبض على المسلح الذي عرفته السلطات بمتطرف أسترالي.

وكانت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، قالت، الجمعة، إن عشرات المصلين المسلمين قتلوا في اعتداء مسلح استهدف مسجدين  في مدينة “كرايست تشيرش” خلال استعداداتهم لتأدية الصلاة.

كما أعلنت رفع درجة التهديد الأمني من منخفض إلى عال”، مضيفة أن الشرطة “ألقت القبض على أربعة لهم آراء متطرفة لكنهم لم يكونوا على أي قائمة من قوائم المراقبة”.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أكادير تيفي