إمام مسجد ينتحر شنقا وسط “المسيد” بطريقة مروعة

إمام مسجد ينتحر شنقا وسط “المسيد” بطريقة مروعة

أكادير تيفي
نشرت منذ يومين يوم 17 أبريل 2019

ذكرت مصادر صحفية محلية بإقليم سيدي قاسم، أن إمام مسجد وضع حدا لحياته شنقا وسط مدرسة لتدريس القرآن “المسيد” بدوار أولاد سالم بقيادة عين الدفالي يوم الاثنين الماضي.

وأوضحت هذه المصادر أن ثم العثور على جثة الإمام البالغ من العمر 69 سنة معلقة بحبل وسط “مسيد” ولاد سالم”.

وأضافت أن الدافع وراء إقدام الفقيه على هذا الفعل الشنيع هو الظروف المادية المتأزمة التي يعيشها، إثر خلاف بينه وبين ساكنة الدوار حول نظام “الشرط” خاصة أنه على مشارف التقاعد.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن الهالك الذي قرر وضع حد لحياته بهذه الطريقة، خلف وراءه ثلاثة أبناء وزوجة.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أكادير تيفي