أوروبيون يتسولون في شوارع مدينة أكادير

باتت شوارع مدينة أكادير، تستقبل أنواع أخرى من المتسولين الى جانب الافارقة والسوريين، مواطنون أوروبيون يتحركون بالشوارع منهم من يتحدث الفرنسية والاخر الانجليزية، يستوقفون المواطنين، ولعلى هندامهم يوحي من الوهلة الاولى أن السائح في حاجة الى ارشاده الى مكان ما، لكن بعد تبادل التحية يبدأ في سرد مشكلته التي تختلف من سائح الى آخر، البعض يقول أنه لم يعد لديه النقود للرجوع لبلده، وآخرون يتعدرون بأنهم فقدوا حقائبهم، والنتيجة طبعا ان جل المواطنين يعملون الى مدهم بنقود تتجاوز ثلاث اضعاف مما يقدمونه للافارقة والسوريون، لان هؤلاء الاوروبيين يستغلون مناطق سياحية وأشخاص دون غيرهم ممن يتحدثون اللغات الاجنبية.

وبالرغم من تقليل البعض من ظاهرة هجرة المواطنين الاروبيين للمغرب بسبب الأزمة الإقتصادية وتأكيد أن الأعداد تبقى قليلة ولا تذكر، إلا أن شوارع مدنية أكادير وضواحيها باتت تشهد على تفاقم الظاهرة وتوجه بعضهم للتسول، ما يثير فضول المارة الذين يستغربون توجه هؤلاء للتسول رغم انتماءهم الى القارة الاوروبية التي يأمل الالاف من المغاربة الانتقال لها لتحسين مستوى معيشتهم عبر قوارب الموت.

المصدر: عبد اللطيف بركة- هبة بريس

تعليقات (0 تعليق)

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

مواضيع ذات صلة

أخبار الساعة

أكادير: افتتاح وحدة فندقية جديدة يعزز العرض السياحي

أخبار الساعة

شبح الهدر المدرسي يهدد فتيات جماعة “تدرارت” شمال أكادير

أخبار الساعة

جمعية “أيادي الرحمة” تكرم فعاليات رياضية و إعلامية بمدينة أكادير

أخبار الساعة

الرباط: تسليم الجوائز للفائزين بـ “الجائزة الوطنية للصحافيين الشباب” التي احتضنتها أكادير

أخبار الساعة

الـCRT: ارتفاع عدد السياح الوافدين على أكادير في النصف الأول من سنة 2018