بلاغ: ارتفاع سعر الغازوال وانخفاض سعر البنزين

أعلنت الوزارة المنتدبة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، اليوم الخميس 15 أكتوبر، أن سعر الغازوال سيرتفع بتسع سنتيمات للتر، وأن سعر البنزين سينخفض ب2 سنتيم للتر، خلال الفترة من 16 إلى 31 أكتوبر 2015.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها حول المصادقة على الأسعار القصوى للمحروقات في الفترة المذكورة، أن سعر الغازوال سيصبح 07 ر8 درهم للتر (زائد 9 سنتيمات للتر)، وسعر البنزين 41 ر9 دراهم للتر (ناقص 2 سنتيم للتر).

وأضاف البلاغ أن هذه الأسعار حددت عند خروج هذه المواد من المحمدية.

 و م ع

خمسة مستحضرات تجميل تقليدية مغربية “غزت” الأسواق العالمية (CNN)

يعتبر المغرب خزانا هائلا ومتجددا لعشرات الأنواع من النباتات الطبية والعطرية ولاسيما تلك المرتبطة أساسا بالتجميل، سواء الموجهة نحو الصناعات التجميلية أو التي تستعمل كما هي بطرق بسيطة وكلاسيكية دون أي خلط أو مزج يذكر بالمواد الكيميائية أو تعتيق يتطلب ظروفا وشروطا معقدة لإنجاح وصفاته.

ويشار إلى أن قناة السي إن إن قد اختارت من بين هذه المواد  5 مواد طبيعية بسيطة غزت الأسواق العالمية وعرفت إقبالا كبيرا من طرف الخبراء، إقبال تزايد مع كثرة الطلب عليها خاصة من الشرق الأوسط ودول الخليج العربي، مما جعل القناة تسلط عليها الضوء عبر تقرير خاص.

فيما يلي هذه المواد ومميزاتها وخصائصها وفعاليتها:

الصابون البلدي

يستخدم الصابون البلدي بكثرة داخل الحمامات المغربية التقليدية في أوساط الرجال والنساء معا، فهو يعمل على تقشير الطبقات الميتة من جسم الإنسان، وتفتيح المسام وجعلها أكثر قدرة على التنفس مع تنشيط الدورة الدموية.

يعمل الصابون البلدي على إزالة التعب من الجسم والاسترخاء مع القضاء على التعب والإرهاق بعد دلكه جيد في جميع أنحاء الجسم، أثناء الاستحمام.

ويتكون الصابون البلدي من زيت الزيتون الطبيعية وهو خال من أي مواد كيماوية ويتخذ شكل عجينة سوداء، وهو غني بالفيتامين E.

العكر الفاسي

يستخرج العكر أو العكار الفاسي من قشر الرمان اليابس وشقائق النعمان ويعمل العكر الفاسي على تنقية وتصفية بشرة الوجه، ويتخذ شكل بودرة حمراء مركزة خالية من أي مواد أخرى، كما تعمل على إزالة الكلف ونقاء الوجه باعتبارها مادة طبيعية خالصة.

ماء الورد

برز ماء الورد النقي مع بروز مهرجان الورود بقلعة مكونة حيث يعتبر ملتقى سنويا لتقطير الورد وتعتيقه بطريقة تقليدية محضة، ويستخلص ماء الورد أو روح الزهر كما يطلق عليه محليا من تقطير الورد النقي الطازج، ويستعمل كمكون أساسي في وصفات التجميل الطبيعية حيث يعتبر مضاداً للبكتيريا والالتهابات.

ماء الورد يفيد كذلك في تهدئة وتصفية بشرة الوجه وتبييضها بواسطة أقنعة طبيعية ترطب وتزيل البقع و الشوائب وتحمي البشرة من أشعة الشمس.

الغاسول

ازدهرت تجارة الغاسول جيدا في المغرب في الآونة الأخيرة، ويُشتهر باستعماله في الحمامات الشعبية استعمالا مزدوجا للشعر والبشرة معا وللنساء والرجال حيث يضفي نعومة و نظافة على الجسم ويلين الشعر ويقويه لاحتوائه على الأملاح المعدنية.

 والغاسول غني جدا بكلوريد الماغنسيوم ويساعد في التقليل من ظهور حب الشباب والنمش والكنف.

زيت أركان

يعتبر زيت الأركان معجزة من الطبيعة ويسمى كذلك بالذهب السائل ويُستخرج من لوز شجرة الأركان في جنوب المغرب. وهويحتوي على نسبة كبيرة من الأحماض الدهنية، وفيتامينات كثيرة أهمها الفيتامين E المغذي للشعر والبشرة، ما ساهم بجعله الزيت رقم 1 في صناعة الكثير من منتجات التجميل، والعناية بالشعر والبشرة معاً. وهو يعالج مشاكل البشرة ويحارب التجاعيد، ومشاكل القشرة وتساقط الشعر.

أسعار الغازوال والبنزين تنخفض على التوالي ابتداء من فاتح أكتوبر 2015

إقتصاد_

أعلنت الوزارة المنتدبة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، الأربعاء، أن أسعار الغازوال والبنزين ستنخفض على التوالي ب 16 و 24 سنتيما للتر، خلال الفترة من فاتح إلى 15 أكتوبر 2015.  

وأوضحت الوزارة في بلاغ حول المصادقة على الأسعار القصوى للمحروقات في الفترة المذكورة، أن سعر الغازوال سيصبح 7.98 درهم للتر (ناقص 16 سنتيما)، وسعر البنزين 9.43 درهم للتر (ناقص 24 سنتيما).   

وأضاف البلاغ أن هذه الأسعار حددت عند خروج هذه المواد من المحمدية.

                                                                                                                                                                                          المصدر: و.م.ع

الارتفاع الصاروخي في أثمنة العقار يدفع المغاربة إلى العزوف عن شراء سكن

أكادير تيفي_ حنان حارث

سجّل النصف الثاني من السنة الجارية (2015) انخفاضا في الإقبال على اقتناء سكن خاص؛ وذلك نظرا للارتفاع الصاروخي في أثمانها، وهو ما دفع بعدد من المغاربة إلى العزوف عن امتلاك شقة أحلامهم، وعدم أخذ قروض في هذا الشأن.

في هذا الصدد، أعلن بنك المغرب والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية أن مؤشر أسعار الأصول العقارية سجل ارتفاعا بـ0,8 في المائة، خلال الفصل الثاني من 2015 مقارنة مع المستوى المسجل سنة من قبل، متأثرا بارتفاع أسعار العقار.

وأوضح البنك المركزي، في مذكرة حول الاتجاه العام لسوق العقار خلال هذه الفترة، أن هذا التطور يعزى إلى ارتفاع أسعار البقع الأرضية الحضرية بـ3,8 في المائة.

بالمقابل، سجل البنك تراجعا في العقارات الخاصة بالاستعمال المهني أو السكني، على التوالي بـ1.2 في المائة و0.3 في المائة.

وفي ما يتعلق بعدد الصفقات، فقد عرف تراجعا بـ7.9 في المائة بعد ارتفاع بلغ 10.1 في المائة خلال الفصل السابق. ويعزى هذا التراجع إلى انخفاض مبيعات الملكيات السكنية بـ11.2 في المائة، والمهنية بـ1 في المائة.

وحسب نوع الأصول، فقد عرفت أسعار الملكيات السكنية تراجعا بـ0.9 في المائة، فيما ارتفعت تلك الخاصة بالملكيات العقارية بـ1.4 في المائة.

وفيما يخص الملكيات ذات الاستخدام المهني، فلم تعرف أسعارها أي تغيير دال.

وفي المدن الكبرى، سجلت أبرز الانخفاضات بالجديدة (7.6 في المائة)، ومكناس (2.5 في المائة).

وفي ما يتعلق بحجم الصفقات، تراجع حجمها بمعدل 0.5 في المائة، متأثرا بانكماش الأصول الخاصة بالعقارات المهنية بـ9.2 في المائة.

وبالنسبة إلى الأصول الأخرى، تطورت مبيعات الملكيات السكنية بـ0.3 في المائة والبقع الأرضية الحضرية بـ0.2 في المائة.

المغرب يوجه “ضربة موجعة” للجزائر ويخطف صفقة إنشاء مصنع عملاق للسيارات

أكادير تيفي

يبدو أن الوضعية الحرجة للاستثمار الأجنبي في الجزائر، وهبوط أسعار النفط وكذا الدينار الجزائري مقبل الدولار، هي عوامل دفعت الجارة الجزائرية إلى خسارة صفقة إنشاء مصنع للعملاق الألماني “فولكسفاغن” لصالح المغرب، حيث أكدت مصادر متطابقة أن الشركة انتهت من جلسات الاستماع لعروض الرباط والجزائر والمحفزات التي تقترحانها عليها، مبدية اهتماما مبدئيا بالعرض المغربي.

وكشفت تقارير إخبارية أجنبية أن الاستثمار الأجنبي في الجزائر يوجد في وضع لا يحسد عليه، بسبب الابتعاد المتواصل للعديد من المستثمرين، خاصة في مجال صناعة السيارات، الذي تضاربت فيه تصريحات وزراء الحكومة، منذ زيارة الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند واعلانه عن قرب انتهاء المفاوضات على إنشاء مصنع فرنسي ثان للسيارات بالجزائر، والخاص بشركة بيجوا.

وأوضحت أن العملاق الألماني للسيارات “فولكسفاغن” أبدى اهتمامه بسوق الاستثمار المغربي، مضيفاً أن الشركة أنهت، أخيرا، جلسات الاستماع لعروض الرباط والجزائر والمحفزات التي تقترحانها عليها، حيث لعب المغرب على وتر الاستقرار الاقتصادي الذي فقدته الجزائر منذ بداية انهيار أسعار البترول وصولا إلى المستوى القياسي الذي وصلته قيمة الدينار.

وزادت التقارير ذاتها أن المغرب أغرى مالكي العلامة الألمانية بصفقات تحديث أسطوليه العمومي والخاص للنقل بعموم التراب المغربي، حيث تأتي هذه الخرجة مباشرة بعد تدشين الحكومة المغربية مصنع “بيجو سيتروان” ، بقيمة استثمار تعادل ملياري دولار لتركيب نوعين من السيارات.

ويتعلق الأمر بـ 301 و “إيليزي سي” وسيارة ثالثة مخفضة الكلفة، كما استعجلت السلطات المغربية توقيع عقود التوريد مع أسواق إفريقية وعربية.

دراسة لـ HCP .. ارتفاعات في أسعار المواد الغذائية بالمغرب، وهذه هي نسبة الارتفاع بأكادير:

أصدرت المندوبية السامية للتخطيط اليوم الأربعاء 19 غشت دراسة حديثة همت وضعية السوق الاستهلاكية المغربية، وذلك بارتفاع الرقم الاستدلالي للاثمان عند الاستهلاك ب 0,5%  بسبب ارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 1,2% واستقرار الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية. وذكرت كذلك أن مؤشر التضخم الأساسي من جهته في ارتفاع ب 0,3% خلال شهر و ب 1,4% خلال سنة.

وأشارت الدراسة إلى ارتفاعات في أسعارالمواد الغذائية المسجلة ما بين شهري يونيو ويوليوز 2015 على الخصوص أثمان “الفواكه” ب  7,8%و”السمك وفواكه البحر” ب 5,3% و”اللحوم” ب 1,6% و”الحليب والجبن والبيض” ب 1,1%. وعلى العكس من ذلك انخفضت أثمان “الخضر” ب 0,5%.

وسجلت الدراسة أقوى الارتفاعات في أسعارالمواد الغذائية وذلك في طنجة ب 1,2% وفي العيون وكلميم ب 1,1% وفي بني ملال ب 1,0% وفي القنيطرة ب 0,8% وفي فاس ب 0,7% وفي أكادير ومراكش ب 0,6% .وعلى العكس من ذلك، سجل هذا الرقم انخفاضا في سطات  ب 0,2%.

وقد نتج هذا الارتفاع عن تزايد أثمان المواد الغذائية ب 3,8% والمواد غير الغذائية ب 1,3%. وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين انخفاض قدره 2,7% بالنسبة  ل “النقل” وارتفاع قدره4,9%  بالنسبة ل “السكن والماء والكهرباء“.

أكادير تيفي _ HCP

إحصاء جديد.. المغرب الأول في شمال إفريقيا من حيث جلب الاستثمارات الأجنبية

أكادير تيفي

يبدو أن الاستقرار الذي يشهده المغرب مقارنة مع عدد من الدول العربية وخاصة شمال إفريقيا، أسهم بشكل إيجابي في جلب مجموعة من الاستثمارات الأجنبية إلى المغرب، وفتح مشاريع اقتصادية تدفع المغرب إلى الرقي في طريق النماء.

فحسب تقرير صادر عن البنك العالمي “لاروند مارشون”، فإن المغرب احتل المركز الأول، من حيث جلب الاستثمارات في شمال إفريقيا، والرابع على المستوى الإفريقي. مشيراُ إلى أن الجارة الجزائر احتلت المركز الثامن، على الرغم من توفرها على مخزون من النفط وصف بـ “الكبير”.

وأرجع التقرير ذاته الأسباب التي جعلت المغرب يحتل المركز الأول إلى مناخ الأعمال بالبلدان ونسبة النمو المسجلة والمرتقبة في بلدان القارة السمراء، إضافة إلى معايير أخرى تشمل السوق الداخلية للبلد.

انخفاض معدل البطالة بالمغرب إلى 8.7

أفادت المندوبية السامية للتخطيط ، بأن معدل البطالة على المستوى الوطني بلغ 7ر8 في المائة خلال الفصل الثاني  من سنة 2015 ، مقابل  3ر9 في المائة خلال نفس الفترة  من سنة 2014 ، أي  بانخفاض قدره  6ر0  نقطة.

وأوضحت المندوبية في مذكرة إخبارية حول وضعية سوق الشغل خلال الفصل الثاني من سنة 2015، أنه  بتراجع عدد العاطلين على المستوى الوطني ب 73 ألف عاطل (54 ألف بالوسط الحضري و19 ألف  بالوسط القروي)، انخفض حجم السكان العاطلين ما بين الفصل الثاني من سنة 2014 ونفس الفترة من سنة 2015، من مليون و114 ألف عاطل إلى مليون و41 ألف عاطل ، مسجلا بذلك تراجعا  بنسبة 6ر6 في المائة على المستوى الوطني.

وسجل  المصدر ذاته، أن معدل البطالة  انتقل من  2ر14 في المائة إلى  4ر13 في المائة  بالوسط الحضري ومن3,6  في المائة إلى 3,3  في المائة بالوسط القروي،  مشيرا إلى أن أهم الانخفاضات سجلت لدى البالغين من العمر ما بين 25 و34 سنة ( ناقص 1,5 نقطة) والأشخاص الحاصلين على شهادة ( ناقص 0,9 نقطة)، فيما ارتفع معدل البطالة لدى الشباب المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و24 سنة، أي  زائد 1,3 نقطة على المستوى الوطني(2ر2 نقطة بالوسط الحضري و0,2  نقطة بالوسط القروي).

وأبرز المصدر،  أن  ظاهرة البطالة تبقى أكثر تفشيا في صفوف حاملي الشهادات والشباب المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و24 سنة،  موضحا أنه تم تسجيل نسبة 5ر20 في المائة  كمعدل البطالة في صفوف  الشباب البالغين من العمر ما بين 15 و24 سنة  و6ر38 في المائة في صفوف الحضريين منهم ، مقابل 8,7  في المائة بالنسبة لمجموع الأشخاص البالغين من العمر 15 سنة فما فوق.

وفي ما يتعلق  بمعدل الشغل الناقص ، أوضح المصدر، أن هذا المعدل انتقل من  4ر10 في المائة  إلى 8ر10  في المائة على المستوى الوطني ،  حيث انتقل  من9,2 في المائة  إلى 9,7  في المائة بالوسط الحضري ومن 11,7  في المائة  إلى 12 في المائة بالوسط القروي، مؤكدا أن حجم النشيطين المشتغلين في حالة شغل ناقص ارتفع ما بين الفترتين من مليون و137 ألف  إلى  مليون و182 ألف  شخص على المستوى الوطني حيث انتقل من 507 ألف إلى 539 ألف شخص بالوسط الحضري ومن 630 ألف إلى 643 ألف بالوسط القروي.

وحسب قطاع النشاط الاقتصادي، يعتبر الأشخاص الذين يمارسون نشاطهم بقطاع “البناء والأشغال العمومية”، الفئة الأكثر عرضة لظاهرة الشغل الناقص وذلك على مستوى كلا الوسطين الحضري والقروي، بمعدل شغل ناقص في حدود  15,5 في المائة على المستوى الوطني متبوعين بالأشخاص الذين يمارسون نشاطهم بقطاع “الفلاحة، الغابة والصيد” بمعدل 11,3 في المائة.

 

أكادير تيفي _ و م ع

لا وجود لأي منع للصادرات المغربية من زيتون المائدة نحو السوق الأمريكي

أكدت وزارة الفلاحة والصيد البحري أن الخبر الذي تناقلته بعض وسائل الإعلام حول منع دخول الصادرات المغربية من زيتون المائدة إلى السوق الأمريكي “عار من الصحة”.  

وأوضح بلاغ للوزارة أن الهيأة المستقلة للمراقبة وتنسيق الصادرات أشارت إلى أن الخبر الذي تناقلته بعض وسائل الإعلام حول منع دخول الصادرات المغربية من زيتون المائدة إلى السوق الأمريكي “عار من الصحة”.

وأضاف البلاغ أنه إلى “حدود هذا اليوم، يستمر تصدير زيتون المائدة المغربي نحو السوق الأمريكي”، مشيرا إلى أن “كافة صادرات زيتون المائدة، التي تستجيب للقوانين والمعايير التقنية المفروضة من طرف سلطات السوق الأمريكي، لا تعرف أي توقف أو منع”.

وحسب البلاغ فإن الشركة المصدرة التي تمت الإشارة إليها في بعض المقالات الصحفية كمثال لا تعتبر مثالا ولكن حالة معزولة تم منع جزء من صادراتها لما صرح بكونها لا تستجيب للمعايير الأمريكية بسبب اكتشاف مبيد حشرات يمنع التشريع الأمريكي استعماله على هذه المادة، مبرزا أن هذه الصادرات لم تحصل على تصريح الدخول لهذا السوق.

وأكدت الوزارة أن “الأمر لا يتعلق بتاتا برفض ممنهج لصادرات هذه المقاولة من زيتون المائدة نحو هذا السوق”، مضيفة أن مقاولات أخرى عاملة في هذا القطاع، لاسيما بمنطقة فاس – سايس، تواصل تلبية الطلبيات التجارية من زيتون المائدة الخاصة بالسوق الأمريكي.

 

أكادير تيفي _ و م ع

الجزائر وتونس تنافسان المغرب على استقطاب “فولسفاغن” الألمانية

أكادير تيفي_هشام الضوو

يبدو أن الجزائر وتونس تحاولان بشتى الطرق كسب ثقة مجموعة “فولسفاغن” الألمانية، من أجل إنشاء مصانعها في بلادهما، قبل أن تحسم الأمور للمغرب، الذي يعد المرشح الأول لاستقطاب المجموعة الألمانية، ويصبح “مهيمناً” على ثلاث شركات عالمية بعد”رونو” و”بوجو” الفرنسيتين.

وكشفت عدد من التقارير الإخبارية أن مجموعة “فولسفاغن” الألمانية، التي تعتبر من أكبر المجموعات الصناعية الأوربية المتخصصة في صناعة المحركات وتصميم السيارات الفخمة والمنخفضة الكلفة، تقدمت بطلب يتعلق ببناء مصنع لسيارات “فولسفاكن”، في الجزائر، سيتم توسيعه على 3 مراحل.

وأضافت أن منافسة شديدة اشتعلت بين تونس والمغرب من أجل استقطاب المجموعة للاستثمار فيها إلا أن الشركة رجحت كفة المغرب بالنظر إلى عامل الاستقرار و جاذبية الاستثمار الأجنبي التي يوفرها.

وزادت أن الشركة الألمانية لم تحسم بعد في اختيارها المغرب، لكنها توقعت أن تستقر على المغرب بغية تطوير خطوط إنتاج جديدة موجهة للتصدير نحو الأسواق الإفريقية والعربية.

يشار إلى أن “فولسفاغن” دخلت، قبل أيام، في مفاوضات مع الحكومة المغربية، من أجل الوصول لاتفاق حول إنشاء مصنع لتركيب أجزاء سيارات العلامة بطنجة، وهو المشروع الذي سيكون الثاني من نوعه بعد مصنع “رونو” المتوسطي الذي تم تدشينه بنفس الموقع قبل أشهر.